الرئيسية / تعليم / عميد القلوب يصل إلى سن السعادة فى شهر الرومانسية والحب

عميد القلوب يصل إلى سن السعادة فى شهر الرومانسية والحب

كتب : عبد المحسن العثمانى

شهد الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية ونائبه الدكتور عبد الرحمن قرمان لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور معوض الخولي رئيس الجامعة السابق وعمداء حفل تكريم الدكتور جمال الدهشان عميد كلية التربية جامعة المنوفية بمناسبة بلوغه السن القانوني للمعاش وذلك في احتفالية رائعة تقديرا لمسيرته وعطائه خلال سنوات عمله لخدمة الجامعة بصفة عامة وكلية التربية بصفة خاصة.
كما حضر الاحتفالية وكلاء الكلية الدكتور علي حسين لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتورة فتيحة بطيخ وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة بمختلف الكليات وكلية التربية، وجميع مديري ومنسوبي الادارات المختلفة وطاقم العمال بالكلية وأمن الكلية، كما حضر الاحتفالية أسرة وأبناء وأصدقاء الدهشان.

بدأ الحفل بعرض لفيلم تسجيلي احتوى على السيرة الذاتية والتدرج الوظيفي والجوائز العلمية التى حصل عليها الدهشان.

وقدم رئيس الجامعة الشكر للدهشان علي ماقدمه للجامعة خلال مسيرته العلمية والوظيفية، مؤكدا أنه لم يتواني لحظة ولم يدخر جهدآ في خدمة الجامعة والعملية التعليمية.
وقال مبارك أن الدهشان يتمتع بخلق عال وتسامح وانتماء قوى للجامعة، كما أنه حريص علي المصلحة العامة وعلي مصلحة طلابه، إلى جانب ما يتميز به من خبرات إدارية وأكاديمية
مشيدا بحكمته في اتخاذ قرارته وتفانيه في تأدية عمله علي أكمل وجه.
كما أثني مبارك على ماشهدته الكلية من إنجازات أثناء تولي الدهشان عمادة الكلية مشيراً إلى أن هذا التكريم هو حق أصيل للاحتفاء به والاعتراف بانجازاته، وتمني له حياة سعيدة في ظل الأبناء والأحفاد.

وقام قرمان بالترحيب بالحضور وأعرب عن سعادته لحضور هذا التكريم لشخص عزيز على قلبه وصديقه، مؤكدا أن الدهشان يستحق لقب عميد القلوب لما يتمتع به من قيم طيبة وأخلاق وعطاء ومصداقية فهو مثال لقيم إنسانية عظيمة متمنيا له التوفيق في حياته.
ومن جانبة أعرب الدكتور معوض الخولي عن سعادته لحضور تكريم الدهشان، رفيق الدفعة الذهبية، مؤكدا أنه يستحق أكتر بكتير من كلمات الشكر والتقدير، مضيفا أن مايتبقي دائما هو طيب الأثر.

وفي كلمته أعرب الدهشان عن امتنانه بهذا التكريم مقدما الشكر لكل أساتذة الجامعة وللدكتور عادل مبارك لتشريفهم بالحضور
كما شكر الدهشان الحضور لما قدموه من مشاعر ود وحب وصدق له.

كما استعرض المتحدثون في كلمتهم أهم إنجازات الدهشان مشيدين بمايتمتع به من خلق قويم ومثابرة وجدية في العمل وقدموا له كل الشكر والتقدير لما قدمه من جهد في خدمة الجامعة، متمنين له حياة أفضل وعمر مديد بكامل الصحة والعافية.
كما قدم بعض طلاب الكلية كلمات وأنشودة حب للدكتور جمال الدهشان.
وفي نهاية الحفل قام الحضور باهداء الدهشان هدايا تذكارية متمنين له التوفيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *