الرئيسية / اخبار / جريمة قتل بشعة بكفر الدوار .. القاتل حر طليق و يسعى للهروب خارج البلاد|الشارع نيوز

جريمة قتل بشعة بكفر الدوار .. القاتل حر طليق و يسعى للهروب خارج البلاد|الشارع نيوز

كتبت:ايمان الدمرانى

أطلق المواطن حمدى محمد علام استغاثه بشأن مقتل شقيقه و الذى كاد ينفطر قلبه لمقتل شقيقه المجنى عليه /محمد أحمد علام و ذلك بتاريخ 18 أبريل 2018 ، و انه تم ذبحه غدرا و توجيه طعنات قاتله على يد المتهم المدعو . ع. ر. ع .م ، و أن تلك الجريمة البشعة حدثت أمام منزل المجنى عليه الذى يقع بكفر الدوار بمحافظة البحيرة و ذلك داخل سيارة المجنى عليه و أن أطفال المجنى عليه كانوا أمام المنزل و شاهدوا القاتل و كذلك عدد من اهل البلد شاهدوه و حاولوا الإمساك به، الا أنه كان بيده السكين و هدد كل من أقترب منه و استطاع الفرار بالسيارة و لكنه تم القبض علي المتهم و معه سيارة المجنى عليه فى كمين وتحرر عن ذلك محضر رقم ٤٦٧٣لسنه ٢٠١٨ بقسم كفرالدوار محافظة البحيره و توالت التحقيقات بالنيابة العامة و انه حتى الآن ولم يتم إحالته للمحكمة و لم يحدد جلسه و لم يرد تقرير الطب الشرعى و كذلك لم ترد تحريات المباحث حتى الآن .
و عن السبب و الدافع للقتل ، أجاب شقيق المجنى عليه ” أن القتل كان من أجل سرقة أموال المجنى عليه و ان المتهم هو من الأقارب حيث انه ابن خالتهم و كان يعمل مع شقيقه فى تصدير الفاكهه لأوروبا و أن المتهم كان قد دبر لجريمته و أعد العده لذلك وحين أعطاه المجنى عليه السيارة ليغير زيتها و استغل وجود السيارة معه وقام بوضع سكين فى السياره تحت كرسيها و طبنجه .
و ليله وقوع الجريمة كانا معا بالسيارة و قام المتهم بذبحه و القاه خارج السيارة و فر بالسيارة .
و بعدما تم القبص على المتهم فى كمين و ظل فى الحبس الاحتياطي على ذمة التحقيق و اتعرف المتهم أثناء التحقيقات بارتكابه جريمة القتل و أستمر فى الحبس الاحتياطى لغايه شهر أكتوبر الماضى أى ٦شهور و لكنه استنفذ مدة الحبس الاحتياطي ولذلك تم إخلاء سبيله .
و بسؤال شقيق المجنى عليه عن المبلغ الذى تم سرقته ، أجاب ان المجنى عليه كان يقوم بتصدير فاكهه لدول أوربا و كان يجمع الفاكهه من المزارعين و ان كان قد اعطى المتهم أربعة ملايين جنيها للتوريد من المزارعين و كان يسأله عن المبلغ و رد عليه المتهم بأن لا تتعجل و أن هناك مفاجأة .. وأن المفاجأة كانت قتله للأسف “

و أضاف شقيق المجنى عليه بأن لديه مخاوف من أن يفر القاتل خارج البلاد لأنه الآن حر طليق ..و يناشد سيادة النائب العام بمنع المتهم من السفر و يناشد القائمين على العدالة بأن يأخذ العدل مجراه و ذلك بورود تحريات المباحث و تقرير الطب الشرعى الذى تأخرا أكثر منه ثمانية أشهر و لم يردا حتى الآن !!
و أضاف شقيق المجنى عليه بأنه قد تم تلفيق قضية للمحامى الذى تولى الدفاع بالحق المدنى عن المجنى عليه و تم حبسه
و المحامى الثانى الذى تولى القضية بترد اليه تهديدات بخطف أولاده ان لم يترك القضية.
و قال شقيق المجنى عليه أنه الآن بهولندا و تصل إليه تهديدات لو انه عاد الى مصر
و أنه من العجيب ان أرصده المجنى عليه أختفت من البنك و ان هناك ثمة لغز كبير بشأن تلك الجريمة و لا يدرى هل المجنى سحب كل ارصدته من البنك قبل قتله ؟!

وأنهى شقيق المجنى عليه حديثه بتوجيه
استغاثه إلي السيد رئيس الجمهورية ، والمستشار النائب العام ، والمستشار وزير العدل ، والمحامي العام لنيابات شمال دمنهور ، والمستشار رئيس محكمة الاستئناف بالإسكندرية ، واللواء وزير الداخليه ، واللواء مدير أمن البحيرة
بأن يأخذ العدل مجراه و أن يحاسب الفاعل جراء جريمته و الذى غدر بشقيقه و يتم أطفاله الخمسة الذين أصبحوا يتامى و شاهدوا أبيهم بأعينهم و هو غارق فى دمه أمام منزله . و لتبرد نار قلب أمه السيدة المريضة المسنه التى لا حديث لها ليل نهار الا طلب القصاص لدم ابنها القتيل غدرا و لتهدأ روح شقيقه عندما تقتص العدالة من القاتل.

Image may contain: 1 person, standing and indoor

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *