الرئيسية / شارع الفن / شعر / تحية خاصة الى كل أم..

تحية خاصة الى كل أم..

بقلم : نبيل محمد صلاح

في كل عام نجد الاحزان تنساب علينا
ولا يمحيها الا بسمات تنطلق منا
عبر أيام قليلة ولحظات معدودة
ومن اجمل الفصول يهل علينا
الربيع بوروده ونسماته ومع
نهايات شهر مارس وبداية ربيعه
نحتفل بعيدك يا أمي ليمحو ببسماته
أحزانا دفينه أبكت أعيننا لنستبدل
الدمعات الحزينة بدمعات أخري
حزينة ولكن بسعادة أحتوائك
وتمر لحظات ما بين بسمة ودمعة
لنترامي بين أحضانك وكل منا
يدعو الله ان تكون ضمه صدرك
لابد الدهر بحنانك
وأحتوائك
أمي يا أغلي من حياتي أمي يا أغلي
وأسعد وأوفي أنسان 
بحياتي
اليوم يوم عيدك بل سيكون كل العام
عيدك .. اليوم عيدي قبل ان يكون
عيدك … فأنا أحبك وسأظل أحبك
لانك سر وجودي وسر سعادة
نفسي وكياني فيوماُ أختارك أبي
من بين كل نساء الكون لتكونين
أجمل أنسانة لي ف الكون؟؟
يوماُ أختارك أبي لتحمليني
بين أحشاءك ولاكون يوما
بنتاُ او ولد بل أم أو أب
لاغلي أم سهرت لتحميني

واغلي أم باتت لتحويني

وأغلي أم أحتملت لتسعدني

 وأغلي أم كانت ترضيني برغم قسوتي وعدم يقيني ؟؟

 كم قسوتي عليا لتحميني

وكم صبرت علي لتهديني

كم كانت بسماتك تسعد روحي  وكياني

وكم كانت دمعاتك تؤلم نفسي  وفؤادي

ولكني مهما أغضبتك فلم يكن الا للحظة حب لتحويني بعد غضبك مني؟

فكل عام وانت حبيبتي وكل عام وانت دنيتي وكل عام
وانت بخير يا أمي يا ست الحبايب

فلم ينسي قلبي سهرك وانا سقيم ولم ينسي قلبي خوفك 
وانا لست أمامك ولم ينسي قلبي حنيه قلبك وأحتوائك

ولم ينسي قلبي حبك لي لترضيني ع حساب ذاتك وكيانك ؟؟

 لم أنسي أن أقل القليل مني يرضيك ؟ ولم أنسي سعادة قلبك
ببسمتي التي ترضيك وتغير وجهك لحيرتي أو هم يحويني

وكنت بأيمانك وحبك تلهيني حتي يمر حزني ويسعد قلبي

لاري النور ينتشر بكيانك ويعم ع وجهك البسمة لتنير أيامي وتمنحني
أمل يسعدني حتي وان كانت مجرد أماني ؟

كم أشتاق اليك حتي وانت بين أحضاني وكم 
أشتاق اليك فى بعادك وفى الالامي  وأحزاني

وتمر لحظات الا واجدك بجواري حتي وان لم اطلبك او أقول
ما بداخل كياني ولكن قلبكي ي
شعرك بى فى حزني

قبل أفراحي وفي دمعي قبل بسماتي ..
أحبك يا أمي وتحية أهديها اليك فى عيدك

وأقولها من  كل قلبي صباح الخير يا مولاتي يا أمي يا 
ماما يا أماتي صباح الخير يا مولاتي

ومهما خذتني الدنيا فلن أنسي امي وست الكل حبيبة قلبي
ونور أيامي وسعادة روحي  وكياني

فكل عام وانت يا ست الحبايب طيبة يا ماما يا مولاتي …

يا أجمل بسمة نورت كل حياتي ولحد مماتي …
كلمات : نبيل محمد صلاح الدين
ابراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *